شعبة الخضر و الفاكهة توضح معاناة الأسواق عقب انخفاض بنسبة 45 % فى حجم الواردات

أكد يحيى السني، رئيس شعبة الخضر والفاكهة بالغرف التجارية للقاهرة، أن ارتفاعات الأسعار الكبيرة التى حدثت فى الفترة الأخيرة قد أدت إلى انخفاض و هبوط شديد في وارد الأسواق .

حيث أوضح السنى أن نسبة الواردات قد تراجعت بحوالى 45% عقب تعويم الجنيه المصرى مطلع نوفمبر من العام الماضى ، مما تسبب فى زيادة الأسعار بشكل كبير جداً و مبالغ .

وأضاف رئيس شعبة الخضر و الفاكهة أن من أكثر الأسواق معاناه سوقا العبور و6 أكتوبر، بسبب التراجع الواضح فى إنتاج المزارعين .

مشيراً إلى أن 90% من أسواق الخضر والفاكهة تعتمد بشكل أساسى على إنتاجية المزارعين ، فى الوقت الذى يعانى المزارع من الأصل عقب الزيادة فى أسعار مستلزمات الإنتاج ، بحسب ما جاء بجريدة الوطن .

وأكد السنى على أن الأمر الذى قام بإنقاذ محصول البرتقال والفلاح هو تصدير الموالح هذا العام ، حيث كانا معرضين لخطر الخسائر ، نتيجة ارتفاع الأسعار بعد قرار تحرير أسعار الصرف، وذلك بعد توقف 5 سنوات، وهو ما يشرح سبب ارتفاع سعر البرتقال في 2016، مقارنة بالأعوام الماضية .

مقالات ذات صله

eXTReMe Tracker