fbpx

مصر تشيد أكبر مصنع من نوعه في العالم لأول مرة منذ عام 1952

تستعد مصر لافتتاح مصنع سكر ضخم بالتعاون مع دولة الإمارات، حيث أنه من المقرر أن يتم الانتهاء من تشييد المصنع الواقع في غرب المنيا في أكتوبر 2020، على أن يبدأ الإنتاج في فبراير 2021.

وأكدت شركة القناة المسؤولة عن المصنع في تصريحات سابقة، أن المصنع هو أكبر مصنع لسكر البنجر في العالم باستثمارات نحو مليار دولار، لإنتاج ما يزيد على 900 ألف طن سنويا، بجانب تنمية واستصلاح 181 ألف فدان من الأراضي الصحراوية باستخدام المياه الجوفية، لإنتاج 2.5 مليون طن من بنجر السكر في السنة، ومحاصيل استراتيجية أخرى مثل القمح والذرة والحمص.

ويسهم المشروع في سد 75% من الفجوة بين إنتاج السكر واستهلاكه في مصر، والتي تبلغ حاليا 1.1 مليون طن سنويا.

وسيسهم المشروع في إحلال واردات بقيمة 900 مليون دولار سنويا، كما أنه سيصدر منتجات ثانوية بقيمة تصل إلى 120 مليون طن سنويا.

ويستهدف مشروع الشركة إلى جانب إنتاج السكر الأبيض، إنتاج 216 ألف طن من لب البنجر، و243 ألف طن من “المولاس” سنويا، والمستهدف تصديرها للخارج بالكامل.

ويعتبر المشروع أكبر المشروعات الزراعية الصناعية بمصر منذ عام 1952، والذي يتضمن استصلاح مساحة كبيرة من الأراضي الصحراوية.

وتمثل المساهمات الإماراتية في شركة القناة للسك، وهي شركة مساهمة مصرية، 70% من رأسمالها، تتوزع بين 37% لمجموعة رجل الأعمال الإماراتي جمال الغرير، التي تدعم المشروع كراع تقني، و33% لشركة موربان إنرجي، التي تدعم المشروع كمستثمر مالي، في حين تمتلك شركة الأهلي كابيتال القابضة التابعة للبنك الأهلي المصري، 30% من رأسمال الشركة، كما تقوم بدور المستشار المالي الحصري للمشروع، بحسب بيانات الشركة.

وكانت مصر قد أصدرت قرارا في وقت سابق من اليوم الخميس، بحظر استيراد السكر الأبيض لمدة 3 أشهر، باستثناء ما يتم استيراده كمستلزم إنتاج للصناعات الدوائية شريطة صدور موافقة من الجهة المختصة بوزارة الصحة والسكان .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى