fbpx

رئيس البرلمان عن الفواتير…شيء بشع ومرعبة

شن مجلس النواب برئاسة الدكتور على عبدالعال، رئيس المجلس، الاثنين، هجوماً عنيفاً على بعض المستشفيات الخاصة، بسبب ارتفاع تكاليف علاج فيروس «كورونا» بها، واعتبروها أرقاما «مرعبة وبشعة» لا تتناسب مع حجم الجائحة وضرورية مواجهتها.

جاء ذلك خلال الجلسة العامة لمجلس النواب، اليوم الاثنين، بعدما هاجم النائب مجدي مرشد موقف المستشفيات الخاصة من علاج مرضى فيروس «كورونا»، وقال إن تسعيرتها مبالغ فيها ولا تراعي جائحة يواجهها العالم أجمع، مشيراً إلى أن دول أوروبا والولايات المتحدة استخدموا قانون الطوارئ لإجبار المستشفيات الخاصة لتقديم خدمة الرعاية الصحية لمصابي «كوفيد 19» بأسعار مناسبة، إلا أن في مصر مازالت المستشفيات الخاصة تنتهج مبدأ الاستثمار في المرض، وتابع: «الناس بتموت من الكورونا وبيموتوا أيضاً من الفواتير اللى بيدفعوها للعلاج من كورونا في المستشفيات الخاصة».

ورد الدكتور على عبدالعال أنه اطلع على بعض هذه الفواتير ووجدها «مرعبة»، وأن رئيس مجلس الوزراء أيضاً وصف هذه الفواتير بأنها «عملية جنونية»، موضحاً أن مصر تشهد ظروفا خاصة تشبه ظروف الحرب، وأن قانون الطوارئ يمنح هذا الحق لرئيس الجمهورية، «وأتمنى ألا تصل الدولة إلى هذه الخطوة» داعياً أًصحاب المستشفيات الخاصة لأن يعلموا هذا وأن يعرفوا هذا استحقاقات هذا الظرف، وأن يدركوا بحس وطني أن مصر في جائحة تستلزم تجنيد كل إمكانيات الدولة عامة وخاصة للخروج منها، وعليهم أن يعيدوا النظر، مشيراً إلى أن كل دول العالم استخدمت قانون الطوارئ لإدارة بعض المستشفيات الخاصة لمصلحة مواجهة الوباء.

وأضاف «عبدالعال» :«أعلم أن مرتبات العاملين بهذه المستشفيات عالية» بجانب المستلزمات الطبية مكلفة، ولكن هذه البنود لا يمكن أن تؤدي إلى هذه الفواتير، لا سيما وأن من تحدث عنها (النائب الدكتور مجدي مرشد) أحد أكبر الأطباء الجامعيين ويعمل أيضاً في هذه المستشفيات وله أيضاً مصلحة، إلا أنه يرى أنها مبالغ فيها جداً، واصفاً فواتير المستشفيات الخاصة بأنه «شيء بشع.. وهي أسعار يمكن لصاحبها أن يسافر بها للعلاج بالخارج والعودة» وتابع: «أتمنى ألا تصل الدولة لاستخدام سلطات خولها لها القانون».

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى