كورونا يصيب موسم الأضاحي بالركود وتراجع الاسعار.. البيع “أونلاين” في مصر

أجبر فيروس كورونا المستجد عددا من تجار المواشي في مصر على اتباع طرق غير تقليدية لتنشيط حركة البيع المتأثرة بسبب تداعيات الفيروس، استعدادا لموسم الأضاحي.

ولجأ بعض التجار إلى عرض جميع أنواع المواشي “أونلاين” على صفحات التواصل الاجتماعي المختلفة بجانب توصيلها للزبائن “دليفري”.

وتغير شكل منافذ البيع نتيجة أزمة كورونا عما كان يحدث سابقا، حيث لجأ التجار لصفحات الإنترنت لبيع الأضاحي إلكترونيا بدلا من الشوادر التى كانت تملأ الشوارع خلال المواسم الماضية.

وحسب روايات عدد من تجار المواشيفإن فيروس كورونا أصاب موسم الأضاحي بالركود، والتراجع الطفيف في أسعار لحوم الأضاحي.

وتراجع سعر الكيلو القائم “المواشي الحية” ما بين جنيهين إلى 5 جنيهات حسب النوع هذا العام مقارنة بالعام الماضي.

ويتم عرض الخراف والماعز للبيع بأسعار تبدأ من 3 آلاف إلى 5 آلاف جنيه مصري حسب النوع والوزن (الدولار الواحد يساوي 15.97 جنيه)، بينما يتراوح سعر “الأبقار والجاموس” من 18 ألف جنيه إلى 30 ألف جنيه مصري تقريبا.

وألقت الجائحة بظلالها على بعض تجار المواشي، فعدد لا بأس منه انسحب من موسم الأضاحي هذا العام بسبب الركود الذي أصاب حركة البيع نتيجة أزمة كورونا.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker