البنك المركزي: الدولار يرتفع بسبب الانتخابات الأمريكية

قال البنك المركزي المصري إن مؤشر الدولار سجل أكبر مكاسب أسبوعية منذ نهاية سبتمبر الماضي بسبب حالة عدم اليقين المحيطة بالانتخابات الأمريكية والمخاوف بشأن التاُثير الاقتصادي لتجدد عمليات الاغلاق في فرنسا و ألمانيا وأجزاء من إسبانيا . مع تراجع اليورو بالتزام مع اعلان محافظة البنك المركزي الأوربي قرارات التيسيرات النقدية المقررة في ديسمبر المقبل.

وذكر تقرير صادر عن البنك المركزي حول التعليق الأسبوعي للأسواق العالمية، أن الجنيه الاسترليني انخفض بسبب زيادة الدولار علي خلفية الاخبار التي تفيد بأن المملكة لمتحدة تستعد للأغلاق من جديد بسبب تداعيات فيروس كورونا.

وانخفض الذهب خلال الاسبوع الماضي مقابل ارتفاع الدولار مع هبوط مؤشر مورجان ستانلي لعملات الأسواق الناشئة علي خلفية صعود الدولار.

وشهدت الأسهم الأمريكية أكبر تراجع اسبوعي منذ مارس الماضي ببسبب هبوط اسهم التكنولوجيا بعد أن خيبت أرباح أكبر شركات التكنولوجيا لآمال المستثمرين وارتفاع اعداد الاصابة بفيروس كورونا اذ اضعفت تلك الاصابات المعنويات وقللت من الطلب علي الأسهم، ليتراجع مؤشرات ستاندرد آند بورز500 و ناسداك المركب و داو جونز بنسبة 5.64 و 5.51 و 6.47% علي التوالي.

وجاءت مبيعات شركة آبل وفقا للتقرير، وعدل نمو مستخدمي تويتر أقل من المتوقع مما اضعف الضغط علي الأسهم وهبوطها.

وشهد مؤشر ستاندرد آند بورز أسوء خسارة له منذ الاسبوع الماضي الذي يلي الانتخابات الرئاسية الأمريكية ليعد الاسوء ، بالرغم من ارتفع مؤشر فوكس لقياس تذبذب الأسواق علي المستوي 38.02 مرتفعا فوق متوسط البالع 0.30.5.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker