أسعار الذهب في مصر.. هبوط غير متوقع

خالفت أسعار الذهب في مصر التوقعات وهبطت منتصف تعاملات اليوم الإثنين، بالرغم من عودة الأسعار عالميا للصعود.

وتراجع سعر جرام الذهب عيار 24 إلى 937.25 جنيه، فيما فقد سعر جرام الذهب عيار 21 (الأكثر رواجا في السوق المصرية) نحو جنيهين ليسجل 820 جنيها.

أسعار الذهب الاقتصادي
وهبط سعر جرام الذهب عيار 18 في مصر 702.75 جنيه، كما انخفض سعر جرام الذهب عيار 14 إلى 546.75 جنيه، وتراجع سعر جرام الذهب عيار 12 إلى 468.5 جنيه.

سعر الأوقية والجنيه الذهب
وفقد سعر الأوقية (الأونصة) في مصر نحو 15 دولارا مقارنة بأمس لتسجل 1871 دولارا، وسجل سعر الجنيه الذهب (8 جرامات من عيار 21) في مصر اليوم 6560 جنيها ليخسر نحو 16 جنيها مقارنة بالأمس.

أسعار الذهب في مصر.. عيار 21 يستقر عند 822 جنيها
أسعار الذهب في مصر.. عيار 21 يخالف التوقعات بعد مفاجأة “المركزي”
ويعتبر تراجع أسعار الذهب في مصر، خلال تعاملات اليوم الإثنين، مخالفا لتوقعات الخبراء بعد قرار المركزي المصري بخفض أسعار الفائدة، كما خالف حركة أسعار المعدن النفيس في الأسواق العالمية.

وخفض البنك المركزي المصري يوم الخميس الماضي أسعار الفائدة للمرة الثانية على التوالي بـ50 نقطة أساس، ليصبح سعر العائد على كل من الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية عند مستوى 8.25% و9.25 % و8.75% على الترتيب.

وعادة ما يزيد الإقبال على شراء الذهب بعد خفض الفائدة حيث يسحب المستهلكون بعض مدخراتهم من البنوك ويتحولون لاكتناز المعدن الأصفر باعتباره ملاذا آمنا لقيمة المدخرات.

ويؤدي الإقبال على شراء الذهب إلى زيادة سعره، وهو الأمر الذي كان متوقعا حدوثه اليوم باعتباره أول أيام العمل الأسبوعية في الأسواق العالمية.

لكن أسعار الذهب خالفت التوقعات وانخفضت مقارنة بمستوى أسعار الأمس.

إلى أين تتجه أسعار الذهب في مصر؟
لا يتوقع أن يظل سعر الذهب على حاله في مصر، والأغلب أن يتجه للارتفاع تدريجيا مع تزايد حركة الشراء المتوقعة خلال الساعات القليلة القادمة.

وينبغي أيضا النظر إلى حالة الأسواق العالمية التي تتأرجح بين القلق من تزايد إصابات كورونا وهو ما يدعم سعر الذهب، وبين الاطمئنان إلى توافر اللقاح وهو ما يؤدي إلى تراجع سعر المعدن الثمين.

ويخضع سعر الذهب في مصر لمعادلة مختلفة قليلا عن المعادلة العالمية، حيث يتحكم الطلب والعرض المحلي في جزء من هوامشها، فضلا عن المصنعية (تكلفة تشكيل الذهب) في القطع الذهبية والمجوهرات المشغولة.

كما يتأثر سعر الذهب في مصر بمستوى سعر الدولار في البنوك، وبسعر الفائدة التي يحددها البنك المركزي.

أعلى مستوى للمعدن الثمين في أسبوع
لامس الذهب أعلى مستوياته في أسبوع اليوم الإثنين في ظل تراجع الدولار، بينما غذى تصاعد حالات الإصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة بواعث القلق حيال تداعيات الجائحة على التعافي الاقتصادي، مما دعم الآمال في مزيد من التحفيز النقدي.

وبحلول الساعة 0540 بتوقيت جرينتش، كان السعر الفوري للذهب مرتفعا 0.2% إلى 1892.15 دولار للأوقية (الأونصة) بعد أن سجل ذروته منذ التاسع من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري عند 1898.81 دولار في وقت سابق من الجلسة.

وصعدت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.3% إلى 1892.20 دولار.

بلغ مؤشر الدولار أقل مستوى له في أسبوع، مما يقلل تكلفة المعدن على حملة العملات الأخرى.

تخطت إصابات فيروس كورونا مستوى الأحد عشر مليونا في الولايات المتحدة أمس الأحد، في حين دعا كبار مستشاري الرئيس المنتخب جو بايدن إلى تحرك عاجل لمعالجة الأزمة.

وقال ستيفن إينس، كبير إستراتيجيي السوق العالمية لدى أكسي للخدمات المالية، “ما زالت هناك مشاكل كامنة في هياكل الاقتصادات، لاسيما خلق الوظائف الذي يُعد أكبر مشكلة.

“سيتعين على البنوك المركزية مواصلة ضخ السيولة في الأسواق لسد هذه الفجوة من الآن وحتى التوصل إلى لقاح”.

وبالنسبة للمعادن الأخرى، ارتفعت الفضة 1.1% إلى 24.91 دولار للأوقية. وزاد البلاتين 1% ليسجل 897.52 دولار، في حين تقدم البلاديوم 1.1% إلى 2350.20 دولار للأوقية.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker