14 جنيهاً في الجرام.. ما السبب وراء الارتفاع الجنوني لأسعار الذهب

صعدت أسعار الذهب بصورة جنونية أمس الأربعاء خلال التعاملات بنحو 14 جنيها، حيث وصل سعر جرام الذهب الواحد من عيار 24 إلى نحو896 جنيها، بعد أن كانت بختام تعاملات الامس 882 لكل جرام، فيما سجل سعر عيار 21 الأكثر انتشارا نحو 784 جنيها لجرام الذهب الواحد.

وسجل سعر جرام الذهب من عيار 18 إلى نحو 672 جنيها، وسجل سعر الجرام من عيار 14 نحو 523 جنيها للجرام. وسجل سعر أوقية الذهب نحو 27,866 جنيه، كما سجل سعر الجنيه الذهب نحو 6,272 جنيه، أما سعر كيلو الذهب فسجل نحو 896,000 جنيه.

وزادت الأسعار بمتوسط جنيهين للجرام الواحد، هذا بعد الزيادة التي شهدتها بمستهل التعاملات والتي قدرت بحوالي جنيهين، والزيادة الثانية التي تراوحت بين 1 و3 جنيهات للجرام الواحد، قفل أن تقفز مرة أخرة بمقدار 7 جنيهات لكل جرامـ وذلك وفقًا لآخر تحديث نشره موقع “ايچيبت جولد برايس توداي”.

وقال نائب رئيس شعبة صناعة الذهب بالغرفة التجارية بالقاهرة، أن أسعار الذهب العالمية تشهد حاليًا حالة من الاستقرار وذلك عقب الانخفاض الذي شهدته أسعار الذهب العالمية في أعقاب قرار الفيدرالي الأمريكي.

وتابع نائب رئيس شعبة الذهب بالغرفة التجارية بالقاهرة، أنه مع إقبال المواطنين على شراء الذهب حدث رواج في السوق المحلي، وبالتالي ارتفاع في الطلب على الذهب مع تراجع وانخفاض المعروض، الأمر الذي أدى لارتفاع أسعار الذهب محليًا.

وارتفعت أسعار الذهب عالميا بمستوى قياسي بأكثر من 1%، الأربعاء، على خلفية تراجع الدولار وعائدات الخزانة الأمريكية في الوقت الذي ارتفع فيه أسعار السلع للمستهلكين الأمريكيين بأعلى من المتوقع.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker