قررت شركة حديد عز خفض أسعار الحديد “ التسليح” بقيمة 1000 جنيه للطن، بداية من غدٍ الاثنين، وذلك بعد أيام من قرارها بخفض أسعار الحديد الصاج بقيمة 4500 جنيه للطن.

و أرجعت مصادر بالسوق تراجع أسعار الحديد لانخفاض أسعار مواد الخام عالميا، وتوقعت انخفاضات جديدة خلال الفترة القريبة القادمة.

ووصل سعر طن حديد عز لحوالى 18.200 جنيه ارض المصنع، وتتفاوت أسعار المستهلك من منطقة لأخرى بحسب تكلفة النقل وهامش ربح التاجر.

وسبق وأعلنت عدد من شركات الحديد عن أسعار شهر مايو بتراجع كبير وانخفضت أسعار الحديد بقيمة 1800 جنيه للطن لدى شركة بشاي للصلب، وحديد الجارحي بقيمة 900 جنيه للطن والسويس للصلب بقيمة 800 جنيه للطن، وحديد عز بقيمة 850 جنيها للطن.

ويأتي قرار خفض الأسعار بعد اجتماع الحكومة مع عدد من كبار منتجي وصناع الحديد والأسمنت، وأرجعت شعبة مواد البناء بالاتحاد العام للغرف التجارية التراجع في أسعار الحديد إلى انخفاض أسعار المواد الخام عالميا.

وشهدت أسعار الحديد ارتفاعات متتالية خلال شهري مارس وأبريل بمعدلات غير مسبوقة.

أسعار الحديد اليوم
ويأتي ذلك وسط حالة تذبذب ملحوظ في حجم الطلب بالسوق، نتيجة تراجع حركة البناء والتشييد وخاصة بمشروعات الأهالي والتي تمثل نسبة كبيرة من حجم الطلب بالسوق، بالإضافة لزيادة معدلات الإنتاج بالسوق مع دخول خطوط إنتاج جديدة لبعض مصانع الحديد والأسمنت العاملة بالسوق المصري.

ويعد البليت والخردة المدخلين الأساسيين لتصنيع حديد التسليح المستخدم في عمليات البناء والتشييد.

سعر طن الحديد اليوم
وتنتج مصر حوالي 7.9 مليون طن من حديد التسليح، وحوالي 4.5 مليون طن بليت، بينما تستورد 3.5 مليون طن بليت، بحسب بيانات غرفة الصناعات المعدنية.

وتعمل في السوق المصرية عددٌ من كبرى الشركات، منها شركة حديد عز، وحديد المصريين، والسويس للصلب، والمراكبي، وغيرها وتعد صناعة حديد التسليح من الصناعات الاستراتيجية في السوق المصرية، وتصل الطاقة الإنتاجية المستخدمة للمصانع لما يتراوح بين 20 و30%؛ نتيجة الركود وزيادة المخزون.

اجتماع موسع
وعقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعًا موسعًا بعدد من كبار مُصنّعي الحديد والصلب، والأسمنت، بحضور الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ونيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، واللواء محمد الزلاط، رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية، والدكتور معتز محمود، رئيس لجنة الصناعة بمجلس النواب، رئيس مجلس إدارة شركة أسمنت قنا، واللواء عماد الألفي، رئيس غرفة الصناعات المعدنية، والدكتور محمود ممتاز، رئيس جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية.

وأكد رئيس الوزراء أن هذا الاجتماع مع كبار رجال صناعتي الحديد والصلب والأسمنت يهدف إلى مناقشة أوضاع الصناعة، مشيرًا إلى أنه سبق عقد عدة اجتماعات أخرى عندما انخفضت الأسعار بصورة ملحوظة، إلا أن اجتماع يتزامن مع ارتفاع أسعار مواد البناء بصورة كبيرة وفقا لما ورد في فيتو هنا، بما يؤثر بالسلب في قطاع التشييد والبناء بوجه عام، لافتًا إلى اهتمام الحكومة البالغ باستمرار هذا القطاع المهم الذي يعمل به ملايين الأيدي العاملة الوطنية، وكان يساهم بقوة في ارتفاع معدلات النمو خلال الفترة السابقة، وهناك حرص على عدم تباطؤ النمو.