كشف إبراهيم الإمبابى رئيس شعبة الدخان باتحاد الصناعات أن الاحتياطي من الدخان لا يكفى سوى لشهرين فقط فى السوق، لافتا إلى أن المادة الخام لصناعة السجائر ليس لها بديل محلي.

وقا فى تصريح لـ”أهل مصر” إن المادة الخام لتصنيع السجائر يتم استيرادها من الخارج، وهناك صعوبة في الحصول على العملة «الدولار»،

وطالب إمبابى البنك المركزي وفقا لما ورد هنا بمساعدة مصانع الدخان في توفير الدولار لاستيراد المواد الخام خاصة أن الناتج القومي يقاس بالتصنيع.

23 محضرًا لبيع سجائر بأزيد من أسعارها المعتمدة في الإسكندرية
وأشار إلى أن نقص المخزون قد يدفع البعض لرفع الأسعار لافتا إلى أن الأسعار حاليا مستقرة مطالبا بعدم شراء السجائر بأسعار غير المقررة.