شهد سعر صرف الدولار ارتفاعًا جديدًا في السوق المصري اليوم الثلاثاء بواقع قرشين، ليتبقى أمام الجنيه في رحلة التراجع إلى أدنى سعر على الإطلاق أقل من 10 قروش.

جنبًا إلى جنب كشفت بيانات البنك المركزي المصري عن سحب سيولة بقيمة 100 مليار جنيه للمرة السادسة في شهر تقريبًا وذلك عبر عطاءت الودائع المفتوحة بالدخل الثابت.

الجنيه الان
وفقًا لشاشة البنك الأهلي المصري وبنك مصر اليوم الثلاثاء فقد سجل سعر صرف الدولار ارتفاعًا مقابل الجنيه المصري بواقع قرشين إلى مستويات 19.45جنيه دولار للبيع ومستويات 19.39 جنيه دولار للشراء.

وفي البنوك الخاصة مصرف أبوظبي الإسلامي، البنك التجاري الدولي، البنك العقاري المصري العربي، المصرف المتحد، بنك الإسكندرية، اتش اس بي سي HSBC، والبنك العربي الأفريقي الدولي سجل سعر بيع الدولار مستويات 19.47 جنيه دولار بينما سجل سعر الشراء مستويات تقترب من 19.44 جنيه للدولار.

ووفقًا لبيانات البنك المركزي المصري اليوم الثلاثاء لم يتم تحديث شاشة الأسعار لتظل عند مستويات 19.4684 جنيه دولار للبيع، بينما بلغ سعر الشراء 19.3597 جنيه للدولار.

بيد أنه وعقب تحديث أسعار شاشة صرف الدولار وفقًا لبيانات المركزي المصري سيرتفع الدولار إلى مستويات 19.4884 جنيه دولار للبيع، بينما سيبلغ سعر الشراء 19.3797 جنيه للدولار.
ارتفعت خسائر الجنيه مقابل الدولار منذ تولي محافظ المركزي المصري الجديد حسن عبد الله رئاسة البنك في 18 أغسطس 2022 خلفًا للمحافظ المستقيل طارق عامر، ليفقد الجنيه 29 قرش إجمالًا.

بينما انخفض الجنيه منذ قرار تحرير أسعار الصرف أو كما وصفها محافظ المركزي السابق حينذاك تصحيح أسعار الصرف، ما يزيد 3.55 جنيه أو ما يعادل تراجع 23%.

وفقًا لبيانات المركزي المصري الرسمية لسعر صرف الدولار مقابل الجنيه فإن أدنى سعر تم تسجيله يوم 20 ديسمبر 2016 حيث سجل سعر صرف الدولار 19.5605 الأعلى رسميًا على الإطلاق.

سحب السيولة
وأعلن البنك المركزي المصري سحب 100 مليار جنيه من فائض السيولة لدى المصارف المحلية للمرة السادسة على التوالي وذلك ضمن آلية الودائع المربوطة التي يقوم بطرحها أسبوعيًا للتحكم فى المعروض النقدي داخل السوق.

وفقًا لبيانات المركزي المصري كشف العطاء عن تقدم 21 بنكًا بطلب ربط ودائع تجاوزت قيمتها 519.75 مليار جنيه، فيما وافق المركزي على 100 مليار فقط، بمعدل تخصيص 19.24%، وبعائد يصل إلى 11.75% .

وتعتبر آلية الودائع المربوطة إحدى أدوات السوق المفتوحة لإدارة حجم السيولة وامتصاصها من أجل السيطرة على معدلات التضخم.

عاجل:الليرة بأدنى مستوى..وأردوغان”الروفوف مملوءة”

التحصيل المستندي
أصدر البنك المركزي تعليمات جديدة لتيسير عمليات الاستيراد، كما أكد على تعليمات أخرى كان قد أصدرها سابقا، وذلك بعد اجتماع لنائب محافظ البنك المركزي مع المصنعين.

وتردد في الأوساط المالية والمصرفية في مصر، أنباء عن قرب قيام البنك المركزي المصري بإلغاء قرار الاعتمادات المستندية لتسهيل الاستيراد، والعودة إلى العمل بآلية التحصيل المستندي.

وقال جهاد أزعور، مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي أن مفاوضات صندوق النقد الدولي مع كل من مصر للحصول على تمويل في تقدّم مستمر، وخلال فترة قريبة سيتمّ الانتهاء منها.

جاءت تصريحات أزعور وفقًا لوكالة بلومبرج على هامش مشاركته في ورشة العملات الرقمية للبنوك المركزية ومستقبل النظام النقدي، التي تحتضنها مدينة جدة السعودية اليوم الإثنين.

وقال مسؤول صندوق النقد أن المفاوضات تجري على برامج جديدة، تواكب عمليات إصلاحية وبرامج اقتصادية وضعتها الحكومة المصرية.

وفيما يتعلق بتحديد قيمة القرض قال جهاد أزعور، مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي أنه سيتم تحديدها عند انتهاء المفاوضات.

توقعات الفائدة
ويعقد البنك المركزي المصري، اجتماع لجنة السياسات النقدية لحسم أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض يوم 22 سبتبمر الجاري الخميس المقبل، وذلك حسب جدول اجتماع لجنة السياسات النقدية لعام 2022.

وكان المركزي المصري خالف توقعات الخبراء والمحللين في اجتماع أغسطس الماضي والتي كانت تشير إلى رفع المركزي المصري معدلات الفائدة الرئيسية بـ 1 %.

وكان البنك المركزي قرر تثبيت سعر الفائدة مرتين على التوالي في شهر يونيو وأغسطس بعد ما رفعها بمجموع 3% لأول مرة من 5 سنوات منها 1% في 21 مارس الماضي في اجتماع استثنائي للجنة السياسة النقدية، و2% في مايو الماضي.

توقعت إدارة البحوث في شركة زيلا كابيتال ، اتجاه البنك المركزي المصري، لتثبيت سعر الفائدة في اجتماع لجنة السياسة النقدية المقبل، المقرر انعقاده الخميس المقبل.

توقع الخبير الاقتصادي هانى جنينة، وفقا لما ورد هنا رفع سعر الفائدة فى اجتماع السياسة النقدية الخميس المقبل، مشيرًا إلى أن نسبة الرفع من المرجح أن تصل إلى %2.