ضربت الأسواق خلال هذه اللحظات موجة عنيفة من التراجعات الدامية التي طالت الجميع عقب صدور بيانات التوظيف والتضخم.

ويبدو أن الأسواق إعادة تسعير خطوة الفيدرالي المقبلة بشأن الرفع المتوقع لأسعار الفائدة، بعدما حصل مجلس الاحتياطي على الضوء الأخضر لمزيد من التشدد لاحتواء التضخم.

العملات الرقمية

خسرت العملات الرقمية أكثر من 50 مليار دولار في بضع دقائق لتهبط القيمة السوقية لرسملة سوق الكريبتو دون مستويات الـ 900 مليار دولار إلى مستويات 880 مليار دولار.

وسقطت بيتكوين 4% قرب مستويات الـ 18 ألف دولار، لتهبط قيمتها السوقية قرب الـ 350 مليار دولار، بينما سقطت ايثيروم بأكثر من 7% إلى مستويات قرب الـ 1200 دولار.

وتراجعت عملات بينانس كوين والريبل وكاردانو وسولانا ودوج كوين وبولكا دوت وبوليجون ماتيك وشيبا اينو بنسب تراوحت ما بين 5 إلى 10% خلا هذه اللحظات من تعاملات اليوم الخميس.

وول ستريت
هبط مؤشر ناسداك لأسهم التكنولوجيا 320 نقطة أو ما يعادل 3% إلى مستويات 10100 نقطة.

انخفض مؤشر ستاندرد أند بورز 500 بأكثر من 80 نقطة أو ما يعادل 2.3% إلى مستويات 3495 نقطة.

سقط مؤشر داو جونز الصناعي في حدود 2% نزول إلى مستويات 28700 أو ما يعادل 520 نقطة.

الذهب
فقدت العقود الآجلة للذهب دولار أمريكي ما يقرب من 30 دولار أو ما يعادل 1.8% نزولا إلى مستويات قرب الـ 1,643.86 دولار للأوقية.

الدولار والسندات

ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي خلال هذه اللحظات مقتربا من ذروة ما يزيد عن 20 عام ليقترب من مستويات 114 بعدما قفز إلى النقطة 113.92.

وارتفع عائد السندات الأمريكية لأجل عشر سنوات إلى 4.046%، ليتجاوز أعلى مستوياته خلال 14 عام وصولًا إلى مستويات 2008.

جنبًا إلى جنب قفز العائد على سندات الخزانة الأمريكية لأجل عامين قرب أعلى مستوياته خلال 15 عام وصولا إلى مستويات 4.5%.

النفط

وفي المقابل تخلى النفط عن مكاسبه الصباحية مع ارتفاع مؤشر الدولار بعنف حيث يدفع الدولار المرتفع إلى زيادة تكاليف شراء وتأمين ونقل المواد النفطية على المستهلكين.

وانخفض خام نايمكس الأمريكي الخفيف خلال هذه اللحظات من تعاملات اليوم الخميس بنسب 0.5% إلى مستويات دون الـ 87 دولار للبرميل، وتحول خام برنت القياسي للتراجع صوب مستويات الـ92 دولار للبرميل.

تسعير الفائدة

قال الخبير الاقتصادي، غيث أبو هلال، في تحليل نشره على انفستنج السعودية، إنه في حال صدرت بيانات التضخم مرتفعة، فإن الأسواق في الغالب ستستبعد 50 نقطة أساس من رهاناتها.

وأضاف أبو هلال ستنحصر التوقعات على الرفع بـ 75 نقطة أساس وسنشهد بداية الرهان على الرفع بـ 100 نقطة أساس.

وقال كبير مسؤولي الاستثمار في تحالف المستشارين المستقلين كريس زاكاريلي “لن يقوم مجلس الاحتياطي الفيدرالي فقط برفع أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس الشهر المقبل، ولكن هناك الآن احتمال أن يرفع المعدلات بمقدار 75 نقطة أساس أخرى في ديسمبر”.

ويعزز تقرير التضخم احتمالية اتجاه الاحتياطي الفيدرالي إلى زيادة إضافية في سعر الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس خلال اجتماع السياسة النقدية في نوفمبر، خاصة بعد تقرير الوظائف الأسبوع الماضي الذي أظهر مرونة سوق العمل في مواجهة السياسة التشديدية.

وأظهرت البيانات الصادرة الخميس ارتفاع عدد طلبات إعانة البطالة بمقدار 9 آلاف خلال الأسبوع المنتهي في الثامن من أكتوبر إلى 228 ألفًا، وفقا لما ورد هنا مقارنة مع عدد الأسبوع السابق غير المعدل البالغ 219 ألفًا، ومع التوقعات البالغة 225 ألفًا.