فرضت السلطات الكويتية رسوم عبور جديدة على المسافرين المصريين عبر مطارات الكويت، بجميع أنواع التأشيرات، عملا بمبدأ المعاملة بالمثل.

وأظهرت وثيقة متداولة نشرتها وسائل إعلام كويتية، توجيه تعليمات من مدير إدارة جوازات المطار العميد بدر الشايع، لمساعديه ورؤساء الأقسام بالتنبيه على العاملين من ضباط وعسكريين ومدنيين بتحصيل رسم وقدره 9 دنانير كويتية، عند إصدار أي نوع من أنواع سمات الدخول للمسافرين المنتمين للجنسية المصرية.

تحصيل رسوم على دخول المصريين للكويت
وشدد التعميم على العاملين بضرورة تحصيل رسم الـ 9 دنانير نظير إصدار أي نوع من سمات الدخول للمصريين، محذرا من أن مخالفة هذه التعليمات تُعرض صحابها للمساءلة القانونية والمحاسبة.

القرار الكويتي
ونقلت صحيفة الرأي الكويتية عن مصادر مطلعة، قولها إن القرار يأتي في إطار المعاملة بالمثل، مشيرة إلى تعديل القرار الخاص برسوم التأشيرات، وبالتالي فإن الرسم سيفرض على كل تأشيرة تصدر للمصريين القادمين إلى الكويت، وفقا لما ورد في القاهرة 24 هنا سواء كان استخراج الزيارة إلكترونيا للمقيمين في دول مجلس التعاون أو عبر إدارات شؤون الإقامة، وأيا كان نوعها للسياحة أو الزيارة وغيرهما.