قال الإعلامي عمرو أديب: “لو المؤتمر الاقتصادي قعد اليومين اللى جايين دون الدخول في المفاصل وأزمات السوق الحقيقية يبقى احنا معملناش حاجة.. أنا مش محتاج محاضرات ولا نظريات محتاج تحلي ليا مشاكلي في الصناعة”.

 

الهدف من المؤتمر الاقتصادي
وأضاف خلال برنامج “الحكاية” المذاع على قناة “إم بي سي مصر”: “معنديش مشكلة جلسات المؤتمر الاقتصادي تبقى مغلقة ولكن الصناع والمنتجين لازم يقولوا للدولة مشاكلهم واعمل ايه علشان اكبر المصنع واتصرف في موضوع الضرائب وانافس في التصدير ومسرحش العمالة، في دول حوالينا عاملة حوافز مرعبة علشان تزيد الصادرات ويزيد الإنتاج”.

 

إمكانيات مصر
وتابع: “مش عايزين المؤتمر الاقتصادي يبقى ندوة تثقيفية بقدر ما يكون فيه حلول على الأرض،
لو تحول الأمر لعرض نظريات لن يكون حقن في وريد اقتصادنا، مصر تحتاج إلى حركة سريعة والبلد عندها إمكانيات، ولازم الدولة تكون صريحة وشفافة مع المصنعين والمنتجين في عملية الاستيراد”.

ولفت:”في ظل الظروف العالمية الله يكون في عون صانع القرار السياسي والاقتصادي، ومحافظ البنك المركزي بيتصرف في حدود الإمكانيات بتاعته”.

ووجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بالرد على الأسئلة التي أرسلها المحور الاقتصادي بـالحوار الوطني إلى مجلس الوزراء؛ لطرحها أمام المؤتمر الاقتصادي.

وتنطلق غدا الأحد فعاليات المؤتمر الاقتصادى مصر 2022 الذي تنظمه الحكومة المصرية خلال الفترة ويستمر 3 أيام بتكليف من الرئيس عبد الفتاح السيسى لمناقشة أوضاع ومستقبل الاقتصاد المصري بمشاركة واسعة لنخبة من كبار الاقتصاديين والمفكرين والخبراء المتخصصين.

وجاءت أبرز المعلومات عن المؤتمر كالتالي:

– يستهدف التوافق على خارطة الطريق الاقتصادية للدولة خلال الفترات المقبلة، واقتراح سياسات وتدابير واضحة تسهم فى زيادة تنافسية ومرونة الاقتصاد المصري.

– يشهد إعلان عدد من الحوافز لقطاع الصناعة والمصدرين لتحقيق المستهدفات القومية.

– تتضمن أجندة المؤتمر العديد من الجلسات على مدار أيامه الثلاثة وفق 3 مسارات أساسية، وفقا لما ورد هنا حيث يشمل المسار الأول السياسات الاقتصادية الكلية فيما يركز المسار الثاني على تمكين القطاع الخاص وتهيئة بيئة الأعمال ويخصص الثالث لصياغة خريطة الطريق المستقبلية للقطاعات ذات الأولوية فى برنامج عمل الحكومة للفترة المقبلة.