تخطت أسعار البيض في مصر حاجز 80 جنيها للطبق للمرة الثانية خلال 3 أشهر، بسبب ارتفاع أسعار الأعلاف.

وارتفعت أسعار البيض مجددا اليوم، ليصل إجمالي ارتفاعها خلال الأسبوعين الماضيين لنحو 15 جنيهًا وفقا للأسعار الرسمية المعلنة من الاتحاد العام لمنتجي الدواجن في مصر على صفحته الرسمية على فيسبوك.

ووفقا لبيانات الاتحاد فإن أسعار كرتونة البيض الأحمر ارتفعت 15 جنيها، وكرتونة البيض الأبيض زادت أسعارها بنحو 12 جنيها في حال مقارنتها بأسعارها قبل أسبوعين.

أسعار البيض اليوم في المزارع
سعر كرتونة البيض الأبيض: 74.75 جنيه.
سعر كرتونة البيض الأحمر: 77.75 جنيه.
سعر كرتونة البيض البلدي: 77.75 جنيه.
وقال أحمد نبيل رئيس شعبة البيض باتحاد منتجي الدواجن إن زيادة أسعار ملتزمات الإنتاج وأسعار الأعلاف أدت لارتفاع أسعار البيض مجدداً ، مؤكدًا أن أسعار البيض في الأسواق أصبحت تتجاوز حاجز الـ80 جنيها للكرتونة للمستهلك.

وتراوحت أسعار طبق البيض في الأسواق ما بين 82 جنيها و90 جنيها للمستهلك، حسب المواقع الجغرافي وتكلفة النقل.

وكانت أسعار البيض قد تجاوزت حاجز 80 جنيها قبل شهرين غير أن الحكومة المصرية تدخلت عبر وزارة الزراعة المصرية والتموين عن طريق طرح كميات كبيرة من البيض لدى منافذ وزارة الزراعة والمجمعات الاستهلاكية المنتشرة في مختلف المحافظات.

وقال رئيس شعبة البيض باتحاد منتحي الدواجن أن ارتفاع تكلفة الأعلاف أدت لزيادة أسعار البيض، مؤكدًا أن سعر الذرة وصل إلى 14 ألف جنيه للطن.

وأضاف لـ “العين الإخبارية” أن أزمة الأعلاف لم تنتهي بسبب الإفراجات المحدودة عن مستلزمات الإنتاج، مؤكداً أن سعر الأعلاف تام الصنع وصل إلى 21 ألف جنيه.

ويقدر منتجي الدواجن في مصر احتياجاتهم الشهرية من الأعلاف بـ 900 طن لسد احتياجات السوق، بينما يتم الإفراج عن شحنات محدودة من الأعلاف بحسب بيانات سابقة.

وأصدر البنك المركزي المصري في فبراير الماضي قرارا بوقف التعامل بمستندات التحصيل في كافة العمليات الاستيرادية، غير أن توجيهات رئاسية أكدت على استثناء مستلزمات الإنتاج والمواد الخام من فتح الاعتمادات المستندية بعد تفاقم أزمة تكدس البضائع بالموانئ المصرية.

ودفعت أزمة الأعلاف بعض أصحاب مزارع الدواجن إلى إعدام كميات كبيرة من الكتاكيت في وقت سابق، ما أثار جدلا واسعا حرك الحكومة المصرية نحو قرارات سريعة للإفراج عن شحنات الأعلاف بقيمة ثابتة شهريا.

وطالب عبد العزيز السيد رئيس شعبة الدواجن بغرفة القاهرة التجارية بزيادة الرقابة على أسعار الأعلاف مؤكدا أن هناك زيادة غير مبررة في ضوء السماح بدخول شحنات من المواد الخام.

من جانبه قال الدكتور ثروت الزيني نائب رئيس اتحاد منتجي الدواجن إن الصناعة مهددة بسبب أزمة الاستيراد والدولار، وفقا لما ورد هنا مؤكدًا أن ذلك دفع بعض تجار الأعلاف للبيع بأسعار مبالغ فيها، وخلق سوق موازية للأعلاف، مشيرا إلى وجود 2.7 مليون طن أعلاف تتضمن الفول الصويا والذرة محتجزة في الموانئ المصرية.

ووفقا لتقرير حكومي صادر عن مركز المعلومات التابع لمجلس الوزراء المصري فإن حجم إنتاج مصر من بيض المائدة يبلغ 14 مليار بيضة سنوياً، فيما تسعي الدولة لزيادة الإنتاج وتحقيق فائض للتصدير.